مهلة أخيرة لحاملي الجنيه الإسترليني.. سيتم إلغاء هذه الأوراق المالية

This post was originally published on العربية - أخبار الاقتصاد

أعلن بنك إنجلترا أنه سيتم سحب الأوراق النقدية من فئة 20 جنيهاً إسترلينياً و50 جنيهاً إسترلينياً.

يأتي ذلك بعدما أصدر البنك المركزي البريطاني المزيد من العملات المعمرة المصنعة من مادة البوليمر.

وقال بنك إنجلترا إن الأشخاص الذين يحملون أوراقا نقدية – تبلغ قيمتها حالياً نحو 14.5 مليار جنيه إسترليني – من الأوراق القديمة لديهم 100 يوم فقط لإنفاقها أو إيداعها قبل أن تصبح عديمة القيمة، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وحدد البنك عدد الأوراق النقدية المتبقية في بريطانيا المطبوعة على الورق ولا تزال في أيدي الجمهور بحوالي 477 مليوناً ورقة عملة، لكنها ستتوقف عن العمل كمناقصة قانونية بعد 30 سبتمبر.

من جانبها، قالت كبيرة أمناء الخزينة في بنك إنجلترا سارة جون: “لقد تم إخراج معظم الأوراق النقدية الورقية من التداول، لكن عدداً كبيراً منها لا يزال في الاقتصاد”.

بدأ البنك المركزي الطباعة على بوليمر شبيه بالبلاستيك أكثر متانة وله ميزات أمان محسّنة.

وقال بنك إنجلترا إنه لا يزال هناك 8.2 مليار جنيه إسترليني من فئة 50 جنيهاً إسترلينياً و6.3 مليار جنيه إسترليني من فئة 20 جنيهاً إسترلينياً متداولة في الاقتصاد.

وبعد 30 سبتمبر، سيتعين على الأشخاص تبادل الأوراق النقدية شخصياً في المقر الرئيسي لبنك إنجلترا في لندن في شارع Threadneedle أو عبر البريد.